الأخبار

عرض الفيلم الوثائقي يوم في الحرم في قاعة مجلس اللوردات في العاصمة البريطانية لندن

عُرض جزء من فيلم وثائقي بعنوان" يوم في المسجد الحرام"، في قاعة مجلس اللوردات البريطاني في العاصمة لندن يوم الأربعا الموافق 31 يناير 2018م.

عُرض جزء من فيلم وثائقي بعنوان" يوم في المسجد الحرام"، في قاعة مجلس اللوردات البريطاني في العاصمة لندن يوم الأربعا الموافق 31 يناير 2018م.
ويوثق الفيلم الوثائقي البرنامج اليومي للخدمات التي يتم تقديمها يوميا في المسجد الحرام، والجهود التي تبذلها حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ال سعود - يحفظه الله- في رعاية الحرمين وخاصة الحرم المكي الشريف، وتوفير كامل الخدمات للمعتمرين والحجاج والزائرين والمصلين ومن جميع أنحاء العالم.
كما عرض الفيلم رصدا دقيقا للخدمات اليومية المقدمة في المسجد الحرام من سقيا ماء زمزم، وأعمال النظافة والصيانة والمتابعة وجميع الأعمال المقدمة. وأظهر الفيلم لقطات من المصلين والمعتمرين والحجاج وهم يؤدون الصلاة بكل طمأنينة وراحة وأمن وأمان في بيت الله الحرام، ونقل الفيلم مشاعر المعتمرين والمصلين في الحرم القادمين من مختلف الدول والذين تحدثوا عن سعادتهم بأداء مناسكهم والتسهيلات والخدمات المقدمة لهم.
وبعد انتهاء عرض الفيلم، عٌقدت ندوة عن الفيلم الوثائقي بدأها الأستاذ عبدالإله الأحمري تحدث في كلمته عن الجهود المبذولة في إنتاج الفيلم والصعوبات والتحديات التي وأجهها فريق العمل في إنتاجه. كما تحدث الحضور عن مشاهد الفيلم المعروض والذي نقل صورة مشرفة لرعاية المملكة العربية السعودية بقيادة خادم الحرمين الشريفين وحكومته الرشيدة في خدمة بيت الله الحرام وإدارة الملايين من المسلمين القادمين للمملكة لأداء الحج والعمرة والصلاة في الحرمين الشريفين.
وأثني المتحدثون على ما شاهدوه من حسن التنظيم والاهتمام براحة الحجاج والمعتمرين والقادمين من مختلف بلاد العالم والذين يتحدثون لغات مختلفة ليشعروا بأهمية الوحدة الإسلامية، كما تحدثوا عن الرعاية التي يتلقاها على وجه الخصوص الحجاج البريطانيين في مواسم الحج والعمرة والتسهيلات المقدمة لهم.

وفي نهاية اللقاء وجه الحضور أسئلة لمُعدي الفيلم تتعلق بجميع مراحل العمل والمراحل التي مر بها والصعوبات الفنية التي واجهها فريق العمل، وقد أثني فريق العمل على تعاون الجهات المختصة بالمملكة العربية السعودية وخاصة الجهات الرسمية المشرفة على الحرمين الشريفين.
حضر العرض في مجلس اللوردات البريطاني كل من أعضاء من سفارة المملكة العربية السعودية لدى المملكة المتحدة ولجنة الحجاج البريطانية، وعدد من الجمعيات الإسلامية العاملة في بريطانيا، وأعضاء من البرلمان البريطاني.
يُذكر أن هذا العمل قد تم إنتاجه بالشراكة بين الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي وأوقاف الشيخ محمد بن عبدالعزيز الراجحي رحمه الله التي رعت هذا المشروع انطلاقا من حرصها على إبراز الجهود العظيمة التي تقوم بها المملكة في خدمة الحرمين وتسليط الضوء على تلك الخدمات التي يتم تقديمها على مدار الساعة لقاصدي الحرمين. ويعد هذا الفلم الأول من نوعه في هذا المجال. وقد تمت ترجمته لعدد من اللغات الحية وعرضه في عدد من الدول ولقي إشادة من الجميع وثناء على الجهود المقدمة من قبل المملكة لتوفير سبل الراحة لقاصدي المسجد الحرام.



الخدمات الإلكترونية

إستطلاع الرأي

مارأيك في الموقع الالكتروني للأوقاف





نتائج سابقة

عداد الزوار

571579